أبرز مشاكل الإيجار في تركيا للأجانب المقيمين فيها

إن ارتفاع أسعار إيجارات العقارات ومشاكل الإيجار أثقلت كاهل اللاجئين في جميع البلدان وخاصة اللاجئين السوريين بسبب الأوضاع التي تعيشها سورية في العديد من المناطق.

مما أدى إلى نزوح كبير لعدد من المواطنين منهم خارج سورية ومنهم نزحوا داخل سورية وخارجها أي انتقلوا إلى مدن أكثر هدوء وأمان. وزاد البحث عن عقارات للإيجار مما أدى إلى ارتفاع أسعار المنازل.

أسباب غلاء أسعار الإيجارات

ومن أهم أسباب غلاء أسعار الإيجارات دمار الكثير من العقارات السكنية.

وبات المواطنين يبحثون عن منازل للإيجار لكي يتئآووا هم وعائلاتهم. والكثير يفضل الإيجار عن الشراء لأسباب مختلفة ومتفاوتة وأهمها الضغوطات المالية وعدم الاستقرار بنفس المكان.

ارتفاع أسعار الإيجار ومشاكل الإيجارات

وقد أدى هذا إلى ظهور مجموعة من القضايا والمشاكل بين المالك والمستأجر وإلقاء اللوم على أحد الطرفين يكون مستحيلاً، ففي بعض الأحيان يكون المالك صارماً للغاية فيصعب التعامل معه، ومن جهة أخرى هناك بعض المستأجرين يعتقدون أن العَقَار ملكية خاصة ويتصرفون به كما يشاؤون فسنعرض أكثر المشاكل نشوءا بين المالك والمستأجر:

‌1- زيادة إيجار العقار:

يميل الكثير من أصحاب العقارات إلى زيادة إيجار العقار بعد فترة من استئجاره. وذلك بسبب الغلاء المعيشي ولتوفير جميع متطلبات أسرته. ولا يأخذون بعين الاعتبار أن المستأجرون يكافحون لمواكبة ارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة المستمر بالارتفاع، فهم تركوا منازلهم وجميع ممتلكاتهم ولجئوا إلى بيوت الإيجار. فيجب على المالك مراعاة ظروف المستأجر فكلنا معرضون للخروج من منازلنا لأي سبب كان.

‌2- إخلاء العقار:

من أكثر المشاكل شيوعاً رغبة المالك بإخلاء العقار لأي سبب كان. وفي معظم الأحيان لا يتم إبلاغ المستأجر قبل فترة زمنية ممكنة. وفي هذه الحالة لا يستطيع المستأجر إخلاء العقار على الفور لأنه من الصعب أن يجد عقار آخر مناسب في فترة زمنية قصيرة. وهكذا تحدث المشاكل بين المالك والمستأجر فإذا كان المالك مصمم على إخلاء المستأجر يجب أن يبلغه قبل فترة.

3- التأخير في دفع إيجار البيت:

الكثير من المستأجرين قد يتأخروا في دفع إيجار البيت إلى المالك ربما لظروف مادية صعبة أو لنسيان موعد الدفع و غيرها من الأمور. ولكن عندما يتكرر هذا الفعل يثير غضب المالك ويطلب من المستأجر أن يخلي عقاره. وهنا ننصح بضرورة التواصل مع المالك، وشرح السبب لتأخير دفع الإيجار والالتزام بالموعد المحدد مرة أخرى.

4- الإضرار بالممتلكات:

غالبا ما تنشأ مشاكل بين المالك والمستأجر بسبب الأضرار التي يلحق بها المستأجرون بممتلكات غيرهم،
فبعض الملاك لا يسمحون حتى بإضافة مسمار في الجدار، فيجب مراجعة شروط العقد التي تم الاتفاق عليها والالتزام بها.

كانت هذه أهم المعلومات حول ارتفاع أسعار الإيجارات والعقارات في تركيا للاجئين السوريين في تركيا.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة حجب إعلانات

يعتمد الموقع على عائدات الإعلانات لنشر المحتوى، يرجى تعطيل أداة حجب الإعلانات حتى تكون الفائدة مشتركة، شاكرين تفهمكم 🤗