طلب اللجوء إلى النرويج .. المزايا والعيوب

تتناول هذه المقالة أهم الأمور التي تحتاجها في طلب اللجوء إلى النرويج، من الشروط وطريقة الهجرة واللجوء، ثم مزايا وعيوب العيش في النرويج للعرب. وذلك أن الكثير من الشباب العرب يرغب بالهجرة واللجوء في النرويج.

تقدم النرويج نظامًا للجوء للأشخاص الذين يشعرون بالخطر على حياتهم في دولتهم الأصلية بسبب العنف الديني أو السياسي أو العنصري أو غيرها من الأسباب. ويحتاج الأشخاص الذين يرغبون في اللجوء إلى النرويج إلى ملء طلب اللجوء وتقديمه إلى هيئة اللجوء النرويجية، ويتم فحص الطلب واختباره من قبل الهيئة للتأكد من أن الطالب يتلقى مساعدة اللجوء في حال كان الخطر على حياته حقيقيًا.

دولة النرويج

تقع النرويج في قارة أوروبا، وعاصمتها هي مدينة أوسلو، ويحدها كل من الدول التالية السويد، والمملكة المتحدة. أما عن اللغة الرسمية في النرويج فهي (النرويجية)، والعملة المستخدمة في النرويج هي(اليورو). وبالنسبة للديانة السائدة في النرويج فهي المسيحية. وهذه الأسباب جميعاً دفعت الشباب العربي لطلب اللجوء إلى النرويج.

النرويج
علم النرويج ومعالمها السياحية والأثرية والتاريخية

الهجرة إلى النرويج

الهجرة إلى النرويج عن طريق العمل هي إحدى الطرق للهجرة إلى البلاد. ويتطلب العمل في النرويج تلقي عرض عمل من صاحب عمل نرويجي، ويرتبط تصريح العمل بتصريح الإقامة.

ويمكن لجميع مواطني الاتحاد الأوروبي الإقامة في النرويج والبدء في العمل. ومع ذلك إذا كانوا يعتزمون البقاء في النرويج لأكثر من ثلاثة أشهر يجب عليهم التسجيل لدى الشرطة من قبل. وإذا سافروا إلى بلدانهم الأصلية خلال هذه الأشهر الثلاثة لا يحتاجون إلى التسجيل، حيث ستبدأ فترة الثلاثة أشهر الجديدة من نقطة الصفر.

كما يمكنكم أيضاً التعرف على 10 أسهل دول يمكن الهجرة إليها في عام 2022. ويلجأ سنوياً آلاف المهاجرين العرب إلى تلك الدول ويقيمون في تلك الدول ويستقرون فيها.

اللجوء في النرويج

فتحت النرويج أبوابها أمام طالبي اللجوء الإنساني لأي مواطن بحاجه إلى الحماية بغض النظر عن دينه وجنسيته وعرقه ومعتقداته. وسمحت بطلب اللجوء في النرويج وشرط التقديم هو إثبات طالب اللجوء بوجود خطر يهدده في موطنه الأصلي.

العمل والدراسة في النرويج هما الطريقتان للهجرة إلى النرويج أثناء العمل، ويمكن للشخص الحصول على تصريح الإقامة لمدة ثلاث سنوات ثم التقدم للحصول على الإقامة الدائمة.

في غضون شهر يحصل طالب اللجوء على الرد. فإذا كان الجواب بالرفض يجب على اللاجئ مغادرة النرويج نحو بلاده . أما إذا كان الرد بالقبول ففي هذه الحالة سيحصل على الإقامة كلاجئ الذي تخوله إمكانية السكن والحصول على المساعدات المادية والاندماج في المجتمع النرويجي.

مزايا اللجوء في النرويج

هناك العديد من المزايا التي يمكن للأشخاص الذين يلجؤون إلى النرويج أن يتمتعوا بها. ومن بين هذه المزايا:

  1. الحق في التعليم: يحصل اللاجئون الذين يسجلون في النرويج على الحق في الحصول على التعليم العام المجاني. يتم تقديم التعليم الأساسي للأطفال اللاجئين والنازحين في المدارس العامة النرويجية.
  2. الحق في العمل: يحصل اللاجئون الذين يسجلون في النرويج على الحق في العمل في النرويج. يشترط أن يكون اللاجئ مسجلاً في النرويج لمدة عامين قبل أن يتمكن من الحصول على رخصة العمل.
  3. الحق في الإقامة: يحصل اللاجئون الذين يسجلون في النرويج على الحق في الإقامة في النرويج. يشترط أن يكون اللاجئ مسجلاً في النرويج لمدة عامين قبل أن يتمكن من الحصول على رخصة الإقامة.
  4. الحماية الدستورية: يحمي الدستور النرويجي الأشخاص الذين يلجؤون إليها من العنف والتعرض للخطر على حياتهم في دولتهم الأصلية.
  5. التعليم: يحصل الأشخاص الذين يلجؤون إلى النرويج على فرصة الدراسة في المدارس والجامعات النرويجية.

سلبيات اللجوء في النرويج

هناك العديد من السلبيات التي يشتكي منها الأشخاص الذين يلجؤون إلى النرويج. ومن بين هذه السلبيات:

  1. الضغط الاجتماعي: يمكن للضغط الاجتماعي الذي يواجه اللاجئين أن يؤثر على تجربتهم في النرويج. يمكن للأشخاص الذين يحتجزون في المأوى الإنساني الذي يوفره الحكومة النرويجية أن يواجهوا التحيز والتمييز.
  2. الحصول على الحقوق الإنسانية: يمكن لللاجئين الذين يحاولون اللجوء في النرويج أن يواجهوا مشاكل في الحصول على الحقوق الإنسانية التي تمنحهم الحكومة. يمكن لللاجئين الذين يعيشون في النرويج أن يواجهوا تحديات في الحصول على الحقوق الإنسانية التي تمنحهم الحكومة.
  3. الحصول على الأمن الاقتصادي: يمكن لللاجئين الذين يحاولون اللجوء في النرويج أن يواجهوا مشاكل في الحصول على الأمن الاقتصادي الذي يوفره الحكومة. يمكن لللاجئين الذين يعيشون في النرويج أن يواجهوا تحديات في الحصول على الأمن الاقتصادي الذي يوفره الحكومة.
  4. التحديات الثقافية: يمكن لللاجئين الذين يحاولون اللجوء في النرويج أن يواجهوا مشاكل في التكيف مع الثقافة المحلية. يمكن لللاجئين الذين يعيشون في النرويج أن يواجهوا تحديات في التكيف مع الثقافة المحلية.

وهنا قد يهمك أيضاً التعرف على افضل قصة لقبول اللجوء عند تقديمك لطلب اللجوء إلى النرويج. كما يمكنكم تقديم طلب اللجوء عن طريق الإنترنت 2022 والدول التي تسمح بذلك إذا كنت ترغب بتقديم طلب لجوء أونلاين. كما يمكنكم التعرف على منظمات إنسانية تساعد فعلاً على اللجوء حيث تقوم تلك المنظمات بتسهيل عملية الهجرة عليكم.

إذاً، تعرفنا في هذه المقالة على طريقة اللجوء في النرويج، وكيفية الهجرة إلى النرويج، ثم كيفية طلب اللجوء في النرويج. بالإضافة إلى مزايا وعيوب المعيشة في النرويج للعرب الوافدين إلى النرويج. ويمكنكم قراءة المزيد من المواضيع حول اللجوء في الدول عبر موقعنا هجرة نيوز.

اشترك بالنشرة البريدية وصفحات التواصل لتصلك أهم المواضيع